الصحة للجميع | Health for All

الصحة للجميع | الأمراض (أسبابها وعلاجها) | الطب البديل | العلاج بالأعشاب | الطب النبوي | الاسعافات الأولية
 
الرئيسية الرئيسية > الإسعافات الأولية > الحروق
الأسعافات الأولية | الحروق
 

من الضروري أن تؤكد هنا وجود وحدة فسيولوجية بين القلب والرئتين ، ولكي تقوم الرئتان بعملهما على وجه مرضي لا بد من توافر الدورة الدموية السليمة، كما أن عجز القلب عن امداد الرئتين بتيار منظم من الدم كما في حالة هبوط البطين الأيسر يودي سريعا إلى أوزيما الأنسجة الرئوية pulmonary cedeme. كذلك فان توقف القلب cardiac arrest قد يكون مصحوبا ببعض صعوبات التنفس حصوصا اذا كان نقص الأكسجين لمدة طويلة قد أثر على عضلة القلب. وهناك خطوات عاجلة لا بد من اتخاذها لتصحيح توقف القب ونقص كمية الأوكسجين.

(أ ) تدليك القلب تدليكا خارجيا:

ويمكن أن تكون هذه العملية بسيطة ومثمرة في نفس الوقت، وهي عبارة عن ضغط منتظم متوالي على الجزء السفلي من عظام القص بالصدر وهذا الضغط على القلب بين عظمة القص من الأمام والعمود الفقرى من الخلف فيخرج الدم من القلب الي الشريان الأورطي فتسير دورة الدم بتواجد ضغط الدم في الشرايين.

تدليك القلب من الخارج اتضح أنه أكثر ملائمة ونجاحا عن التدليك من الداخل بالقطع الجراحي في جدار الصدر في استعادة حركة القلب في بعض المصابين ولاجرائه يتطلب وجود اثنين:
يوضع المصاب على ظهرة على الارض ويعاين النبض من الشريان الرقبي واتساع الحدقة وحركات التنفس ثم يعاين الغضروف السفلي لعظمة القص أمام القفص الصدري.

ثم تمال رأس المصاب للخلف للتأكد من انفتاح المسالك الهوائية ويباشر اجراء تنفس الفم - للفم خمس مرات ثم يمتحن النبض اذ قد يستعيد القلب حركته بعد هذا التنفس الصناعي فاذا لم يحس النبض في الرقبة يباشر فورا عمل تدليك القلب وذلك بوضع كعب راحة أحد اليدين المفرودة الأصابع مع رفع هذه الأصابع على أسفل القص الغضروف السفلي (البروز الخنجرى ) وتوضع اليد الاخرى فوق اليد الأولي هذا مع ابقاء الذراعين مفرودتين ويباشر الضغط لأسفل على صدر المصاب بقوة لينخفض بمقدار 3.5 – 5 سم.

وتكرر هذه العملية مرة كل ثانية وكل خمس مرات تعمل مرة تنفس فم للفم ، وتفحص حدقة المصاب تكرارا فاذا بقي الاتساع بها أكثر من خمس دقائق فيكون المصاب عادة في حالة وفاة وتصبح عملية الانقاذ غير ذات فائدة.

الخطوات الواجب اتباعها:

1-يلقي المريض فورا برفق على الأرض اذ أن الفراش اللين يتعذر معه ضغط القلب.
2-يجب التأكد أولا من وجود ممر سالك للهواء بالمسالك الهوائية مع تهوية مناسبة.
3-تستخدم القبضتان مضمومتان فوق الجزء السفلي من عظمة القص ويستخدم كل ثقل الجسم للضغط بطريقة منتظمة بمعدل مرة واحدة في الثانية مع استغلال فترات الضغوط لمحاولة عصر القلب بين العمود الفقرى وعظام القص. وقد ينتج عن هذا الضغط الشديد كسر ضلع أو ضلعين أو القص ولكن سهولة حركة الصدر بوجود الكسر تعويض لحد ما عن هذه الاصابة. واذا أمكن فيوضع مسجل رسام كهربي مستمر لحركة القلب.
واذا فشل المعالج في عودة النبض إلى أوعية القلب فان هذا يدل على عدم دقة الضغط. ويجب وضع مسند صلب خلف المصاب مثل جبائر الكسور أو البلاط أو أى شئ صلب غير السرير اللين. وفي أثناء مراقبة المساعد مرور الهواء في الرئتين يقيس النبض ويحسب ضغط الدم. واتساع العين (الحدقة ) يدل على قصور الدورة الدموية.
4-ان مرور الهواء بصورة مرضية واستنشاق الرئتي للاكسجين أو الهواء والافضل بواسطة انبوبة من الفم الي داخل القصبة الهوائية شرط لازم يجب أن يصاحب عملية تدليك القلب. وليس معنى اتباع هذه الطريقة الاقلال من قيمة تدليك القلب عن طريق اجراء جراحة داخلية باحداث شق في الصدر بين الضلع الرابع والخامس بالجهة اليسرى.

(ب) تدليك القلب من الداخل بعد اجراء جراحة للوصول اليه

ان الاضرار بنسيج المخ بسبب نقص الأوكسجين أو أوزيما المخ يتوقف الدورة الدموية من أخطر مضاعفات توقف القلب لأنه غير قابل للشفاء.

ولعلاج نقص أكسجين المخ يجب مباشرة انخفاض عام بدرجة حرارة الجسم ويمكن الحد من مضاعفات أوزيما المخ باعطاء محلول سكروز 50% مقدار 50 سنتي في الوريد ويكرر كل 15 دقيقة حتى افاقه المصاب من الغيبوبة.

4- طريقة جذب القفص الصدرى

-يوضع المصاب على ظهره ويقف أو يركع المنقذ فوق رأسه كما في طريقة سيلفستر.
-يمسك المنقذ بأصابع اليد القفص الصدرى السلفي من الأمام من الناحيتين.
-ثم يجذب الأضلاع إلى أعلى والخارج لمدة ثلاث ثوان ( وهذه حركة الشهيق ).
-ثم يضغط على جانبي الصدر الأماميين براحتي يديه إلى أسفل والداخل لمدة ثلاث ثوان ( وهذه حركة الزفير).
-تعاد الحركة المزدوجة بسرعة 12 – 14 مرة في الدقيقة.
-أثناء أداء التنفس الصناعي بثبت المصاب من قدمية بمساعدة شخص آخر.

وهذه الطريقة تمثل حركة الحجاب الحاجز الطبيعية كما أنها أثناء تأديتها يمكن أن يعمل تدليك للقلب.
ولكن في الغرقى يجب اخراج الماء والطمي من الفم بقلب المصاب على وجهه قبل استعمال هذه الطريقة.

5- طريقة ايف

يسند المريض بحزام ويمدد في وضع يتجه فيه وجهه أله أسفل فوق لوح من الخشب موضوع على محور ارتكاز بحيث يمكن نحريكه في اتجاه رأسي من أسفل إلى أعلى عند الشهيق ومن أعلى إلى أسفل عند الزفير.ترفع الرأس إلى إعلى للشهيق وتمال الرأس الى أسفل للزفير.

6- طريقة هولجر نيلسون (HOLGER-NIELSON)

أو الضغط على الظهر مع رفع الذراع
-وضع المصاب منكفئا على صدره بينما وجهه للجانب وخده الاسفل فوق يديه. والمنقذ تكون ركبته اليسرى على الأرض في الزاوية بين رأس المصاب وساعده الأيمن بينما ذراعي المنقذ مفرودتين ومائلين بزاوية على راحتيه وعلى ظهر المصاب.
الحركة الاولي: ضغط الصدر لاحداث الزفير ركع المنقذ على ركبة ونصف ومال بثقله للامام حتى يجعل جذعه عموديا على ذراعية المفرودتين وراحتي يديهخ مفرودتين على ظهر صدر المصاب.
الحركة الثانية: يميل المنقذ1 للخلف ناقلا يديه وذراعيه المفرودتين ممسكا بذراعي المصاب فوق المرفقين. وبازالة الضغط من على الصدر يحدث الشهيق.
الحركة الثالثة: يرفع المنقذ ذراعي المصاب ومرفقيه ويجذبهما قليلا نحوه دون تحريك راحتي المصاب من تحت وجهه، وبهذا يزداد سعة الصدر.

التعليمات الواجب اتباعها:
(أ) بالنسبة للشخص المصاب

1- تفك جميع ملابس المريض حول عنقه وصدره.
2- يجذب اللسان إلى الأمام خارج الفم.
3- يوضع المصاب منكفئا على وجهه وصدره الى أسفل.
4- تمسح السوائل والافرازات من الفم والحلق ليسمح بمرور الهواء.
5- تجعل الذراعان محاذيتان للكتفين بحيث تكونان زاويتين قائمتين مع الجذع ومثنيتين عند المرفقين.
6- توضع الرأس في وضع جانبي مع اراحة الصدغ الأسفل على راحتي ايدى المصاب.

(ب) بالنسبة للمنقذ:

يجلس مقابل رأس المصاب بحيث تكون احدى ركبتية مرتكزة بالقرب من رأس واحد ساعدى المريض
وترتكز القدم الأخرى بالقرب من الساعد الآخر للمريض.
يضع المنقذ راحة يديه في وسط الظهر مع تلامس الابهامين في المنتصف بينما الأصابع على ظهر
الضلوع السفلى للمصاب تجاه أبطي المصاب.يميل المنقذ الى الأمام مع تحميل ثقله على ذراعيه المفرودتين فوق ظهر صدر المصاب وهكذا يضغط
على الصدر ليتم الزفير.
ثم يقبض المنقذ على منتصف ذراعي المصاب فوق المرفقين ويشدهما إلى الأمام وفي نفس الوقت يفرد
جذعه الى أعلى وبذلك يفتح صدر المصاب مسبب الشهيق ويستمر على هذا الوضع حوالى ثانيتين.
يكرر المنقذ عمليتي الشهيق والزفير حوالى 12 مرة في الدقيقة.

(ج) الطرق الآلية أو الميكانيكية :

تستعمل هذه الوسائل في الحالات التي تتطلب فترات طويلة من التنفس الصناعي مثل شلل الحجاب الحاجز. والصدمة الكهربية.

1- منفس تنبرج Tunberg of Lund Barospirator

يوضع المريض داخل جهاز أو دولاب معدني يكون الضغط مرتفعا بداخله ثم يخفض بانتظام بواسطة مكبس كبير ويحدث تبادل الهواء في داخل الرئتين بواسطة ارتفاع وانخفاض الضغط في الأجواء الخارجية. وهناك نموذج كبير لهذا الدولاب يمكن أن يوجد به المريض والأطباء والممرضة ويتنفس الثلاثة بدون أى مجهود لتحريك الصدر. ويحدث الضيق بسبب تغير الضغط على جانبي طبلة الأذن.

2- الرئه الحديدية : منفس درينكر Drinker at Harvard Spirator

تظل رأس المصاب خارج الدولاب (الجهاز)، وقد أمكن توفير التنفس للمرضي بواسطة هذا الجهاز لعدة شهور. وعن طريق حساب تشبع الدم الشرياني بالأوكسجين أو ترقب أى علامة من علامات زرقة اللون يستطيع الطبيب أن ينظم عملية التنفس بطريقة مرضية.

3- منفس ساهلين Jacket Model of sahlin Spirator

وهو جهاز يعمل بطريقة درينكر Drinker ولكنه يستخدم للصدر فقط.

4- منفس براج – بول Bragg-Paul pulsator

ويتركب من كيس مجوف من المطاط يوضع حول الصدر ثم ينفخ بواسطة أجهزة كهربائية (منفاخ كهربائي )Electrically driven bellows فيضغط على الصدر (الزفير) يتعاقب 12 مرة في الدقيقة بعد كل منها يعود الصدر إلى الوضع المتوسط السابق بسبب مرونته (الشهيق).

5- المحرك الرئوى pulniotor

وهو جهاز يقوم بدفع الهواء إلى داخل الصدر ثم امتصاصه مرة أخرى كما لو كانت الرئتان عبارة عن أكياس من المطاط وهذه الطريقة أقل فاعلية من غيرها وقد تضر المصاب فتمزق الأنسجة الرئوية.

جميع الحقوق محفوظة لـ "الصحة للجميع"
تصميم دابليو ديزاينرز لخدمات الانترنت