الصحة للجميع | Health for All

الصحة للجميع | الأمراض (أسبابها وعلاجها) | الطب البديل | العلاج بالأعشاب | الطب النبوي | الاسعافات الأولية
 
الرئيسية الرئيسية > الإسعافات الأولية > حروق الفم والحلقوم
الأسعافات الأولية | حروق الفم والحلقوم
 
ينشأ من شرب سوائل ساخنة أو تناول مواد كاوية أو الوقوع في مكان الحريق أو اشتعال الملابس والجسم.
وخطورتها هي احداث تورم وضيق بالحنجرة قد يؤدى الى اختناق.

الاسعاف:

1- يوضع المصاب (الاطفال غالبا) في خيمة بخار.
2- توضع مكمدات باردة على الرقبة.
3- تناول زيت الزيتون أو زيت برافين بالفم يهدئ الحالة.
4- ولا يعطي غير السوائل بالفم وقد يستدعى الأمر التغذية عن طريق الانف والشرج.
5- استدعاء الطبيب في الحال والارستعداد لعمل فتحة بالقصبة الهوائية في الحال ان حصل اختناق.

اسعاف حروق المحاليل القلوية (الصودا والبوتاسيوم):

تغسل كثيرا بالماء ويوضع عليها غيار مغموس في محلول حمض الليمون 1% أو الخل المخفف أو عصير الليمون لمدة طويلة.
يرش على المكان محلول بيكربونات الصودا 2-3% وتعمل مكمدات منه.
حروق حمض النيتريك: يغسل المكان بالكؤول ثم بمحلول بيكربونات الصودا ثم يوضع عليه غيار يوسول.
حمى الفنيك: يزال بصب كؤول عليه أو تعمل على المكان مكمدات رطبة وتتكرر.

اسعاف حروق الفوسفور:

وهذه تحدث كثيرا من الاصابة بالمفرقعات.
يوضع عليها غيار رطب بالماء حتى تزال جميع جزئيات هذه المادة (المضيئة في الظلام) مع حك المكان.
ويجب ألا يوضع عليها أى مادة زيتية أو دهنية.

اسعاف حروق القطران:

يسزال القطران (ويدعك المكان بالشحم أو الزبدة) إلى أن ينقل للمستشفى فينظف الحرق بمحلول مطهر ويعمل غيار حرق باحدى المواد السابقة الذكر.

حروق المسالك الهوائية:

خطيرة ويجب تشخيصها فورا.
في حروق الوجه قد تحدث اضرارا بالمسالك الهوائية ولهذا فيجب فحص الشفاه والفم واللسان وسقف الحلق والحلقوم للتأكد من عدم اصابتها بحروق.
وفي حالة حروقها يجب تكرار الكشف عليها لاتمال حدوث انسدادبالمسالك الهوائية اذ أن هذا قد يحدث خلال بضع ساعات من وقت الاصابة .

ومن الدلائل المبكرة:

1- احتراق شعيرات الأنف.
2- احمرار الغشاء المخاطي بالأنف والحلقوم.
3- سعال دموى أو مدمم.
4- بحة الصوت.
5- علامات وأعراض التورم الحنجرى أو الرئوى تظهر عادة بسرعة.

المصابون بحروق الهواء الساخن والبخار يلاحظون لعلامات المضاعفات الرئوية بحروق الفم والحلقوم وهي:

1- صعوبة التنفس.
2- سعال
3- بلغم مدمم أو دموي.
4- زرقة الوجه والشفاة.
كذلك قد تحدث حروق المسالك باستنشاق هواء الحريق والبخار أو الغازات السامة، أو من شرب سوائل ساخنة أو تناول مواد كاوية أو الوقوع في مكان الحريق أو اشتعال الملابس والجسم.

في حالة صعوبة التنفس: تشاهد الظواهر الآتية:

1- اثناء حركة الشهيق: يجذب للداخل:
أ‌- الجدار الصدرى في المسافات بين كل ضلعين.
ب‌- أجزاء جدار الرقبة فوق الترقوتين.
2- صوت حشرجة التنفس.د
3- قد يضعف السعال فتتراكم افرازات المسالك الهوائية وتعوق التنفس.
4- في حالات الانفجار بالقذائف قد تكون حروق الفم والحلقوم بسيطة وسطحية ولكن يجب ابقاء المصاب تحت الملاحظة اذ قد يصاب بتورم مائي بالرئتين بعد بضع ساعات من الحادث.
ولكن في حالات حروق الرقبة شاملة للجلد يجب ازالة أنبوبة التنفس بالشق الحنجرى متى هذا الطور الحاد والأفضل في خلال عشرة أيام من الحادث. إذ أن بعد هذه الفترة يبدأ تشقق قشور حروق الفم والحلقوم وتكسرها وتلوثها الميكروبي فيسهل استنشاقها الى داخل الرئتين من الأنبوبة ، ولهذا فيجب أيضا مراعاة الدقة التامة في تجنب تلوث جرح الشق الحنجرى.

الاسعاف:
الاسعاف يتوقف على شدة هذه العلامات ويتطلب:

1- امداد المصاب بالأكسوجين للتنفس.
2- شفط الافرازات بالمسالك الهوائية.
3- الافراغ الوضعي للمسالك الهوائية.
4- وقد يتطلب الأأمر عمل شق حنجرى.

حروق الفم:

1- يوضعه المصاب (الاطفال غالبا) في خيمة بخار.
2- توضع مكندات باردة على الرقبة .
3- تناول زيت الزيتون أو زيت برافين بالفم يهدئ الحالة .
4- ولا يعطى غير السوائل بالفم وقد يستدعى الأمر التغذية عن طريق الأنف والفم بأنبوبة.
5- استدعاء الطبيب في الحال والاستعداد لعمل فتحة بالقبة الهوائية أىشق حنجرى في الحال ان حصل اختناق.

منع العدوى:
اتباعه طرق التعقيم المماثلة لغرف العمليات في الغيارات:

على جميع القائمين بالخدمات لبس قناعات ويمنع أى فرد مصاب بالتهاب بالمسالك الهوائية من الداخل.
يعطي المصاب مصل التيتانوس 3000 وحدة أو لقاح توكسوريد 1.5سم في حروق الفم والحلقوم الكبيرة اذا لم يكن قد سبق له التطعيم بالتوكسيويد.

حروق الجير الحي:

باضافة الماء اليه تنتج حرارة كبيرة، ولهذا فيجب ازالة القطع العالقة فوق الجلد قبل غسله بالماء.

حروق العين:

1- تورم الجفون قد يحدث في حروق الوجه ولكنه يزول خلال بضع أيام.
2- اصابة القرنية: يعرف بوجود عتامة بها. الاصابات فقد الابصار ولكن العتامة السطحية يمكن ازالتها برفق بعد وضع قطرة كوكايين بالعين.
ولكن يجب استشارة الاخصائي في جميع الاصابات، فاذا تعذر فيجب الاكتفاء بوضع قطرة هوماتروبين ثم مرهم كلورميسيتين في حالات التهاب الملتحمة أو اصابات القرنية.
ومن المهم تجنب التهاب القرنية في حالة جفافها أو اصابتها من التعرض للهواء والغبار وذلك بمداومة حفظها رطبة ومغطاة وخاصة في حالات الشتر وهو انقلاب الجفن للخارج.
وفي حالات فقد كل سمك الجلد بالجفون فيجب اجراء عملية ترقيع لها في اقرب وقت مناسب حتى لا يحدث الشتر.

جميع الحقوق محفوظة لـ "الصحة للجميع"
تصميم دابليو ديزاينرز لخدمات الانترنت