الصحة للجميع | Health for All

الصحة للجميع | الأمراض (أسبابها وعلاجها) | الطب البديل | العلاج بالأعشاب | الطب النبوي | الاسعافات الأولية
 
الرئيسية الرئيسية > أمراض المسنين وكبار السن > وهن وهشاشة العظام عند الكبار السن
أمراض المسنين | وهن وهشاشة العظام عند الكبار السن
 

وهن وهشاشة العظام عند الكبار السن :

إن عظام الإنسان وإن بدت متينه وثابتة إلا أنها تجدد نفسها دورياً كل عدة أشهر يتم خلالها عملية الهدم وإعادة البناء .. وإذا فقدت العظام الكالسيوم بنسبة كبيرة فإن هذه الحالة يطلق عليها هشاشة أو وهن العظام وهي أحد الأمراض الشائعة عن كبار السن .
تبلغ صلابة العظام مداها عند سن الثلاثين ، وتظل عملية بناء العظام موازية لعملية الهدم حتي سن الأربعين ، بعدها يزيد معدل الهدم بنسبة 1% كل سنة للرجال وبنسبة 2% للسيدات .
ومن أهم الأسباب التي تساعد على حدوث وهن العظام زيادة إفراز الغدة الجاردرقية (para-Thyroid ) والغدة فوق الكلية ( Supra-renal ) ونقص تعاطي الكالسيوم في الغذاء ، وأخذ عقار الكورتيزون ، وقلة الحركة ، وعدم مزاولة الرياضه البدنية بانتظام والتدخين .
ويقل افراز هرمون الاستروجين عند السيدات بعد سن اليأس ، فيزيد معدل فقدان الكالسيوم من العظام في الثلاث سنوات الأولي بعد انقطاع الدورة الشهرية ثم يقل معدل فقدانه بعد ذلك . أما في الرجال فيزيد معدل فقد الكالسيوم بعد سن الخمسين ويتدرج في الزيادة مع السن بمعدل أقل من معدل فقده عند السيدات . ولا ينبغي أن يعتقد الإنسان أنه مازال صغيرا على أن يصاب بكسر في عظامه مادام يتبع أسلوب الحياة العصرية من كسل وخمول ، ولا يزاول الرياضة البدنية المنتظمة ولا يتضمن غذاؤه المصادر الطبيعية الغنية بالكالسيوم كمنتجات الألبان والخضروات الداكنه الاخضرار والفواكه الطازجة . إن إتباع الانسان لكل هذه العادات السيئة ستزيد من معدل فقدان الكالسيوم أكثر من ترسبه في العظام ، ويزيد تأكل العظام ، وتقل عملية البناء ، ويؤدى ذلك إلى وهن العظام .

وهن العظام عند السيدات :

تتعرض لهشاشة العظام السيدات دقيقات الحجم قليلات الشحم اللاتي انجبن كثيرا ، ولا يمارسن الحركة أو الرياضة البدنية المنتظمنة ، ولا يتعرضن إلى أشعة الشمس مدة كافية وهناك مؤشرات دالة على أن هرمون الاستروجين يتحكم في ترسب الكالسيوم في العظام عن طريق مادة الكلسيتونين التي تحفز الكالسيوم على البقاء داخل العظام ، فتزيد من كثافتها وتصبح أكثر صلابة ويقل إفراز الاستروجين بعد سن اليأس ويميل التوازن تجاه عملية الهدم ، ويخرج الكالسيوم من العظام فتقل كثافتها وترق ويقل سمكها .

وتفقد المرأة من 10 – 20% من وزن العظام بعد انقطاع الطمث ، وتزيد هذه النسبة كلما تقدم بها العمر، إلى أن تصل إلى سن الخامسة والستين ، فتكون قد فقدت حوالي ثلث كثافة العظام . وفي الخامسة والسبعين تفقد النصف ويزيد معدل حدوث كسر عنق عظمة الفخذ في النساء بمقدار الضعف عنه في الرجال ، لآن الرجال يفقدون الكالسيوم بمعدلات أقل كثيرا من السيدات . ولو عاش الرجل إلى سن التسعين فإنه سيكون قد فقد ربع كثافة العظام فقط .
وتحدث هشاشة العظام بصورة أوضح في العظام الصغيرة ، كعظام الساعدين والرسغين والقدمين ، وعندما تحدث في فقرات الظهر تؤدى إلى التحدب وهو الشكل السائد عند أغلب الكبار .

طرق الوقاية من هشاشة أو وهن العظام :

1- ينصح بعض الأطباء بإعطاء العلاج الهرموني البديل (HRT ) بعد انقطاع الطمث عند السيدات ، ويتحفظ أكثر الأطباء لزيادة احتمالات حدوث سرطان الثدى أو عنق الرحم وخصوصا عند من لديهن تاريخ عائلي .
2- الاكثار من الاطعمة الغنية بالكالسيوم مثل منتجات ا؟لألبان والخضروات والفواكه الطازجة ، من الطفولة إلى الكهولة .
3- ممارسة الحركة المستمرأو الرياضة البدنية المنتظمة ، وخصوصا ممارسة الرياضات التي تعتمد على شد العضلات على العظام ، وعدم الركون إلى الخمول والكسل . إن ممارسة الحركة تعيد التوازن بين عملية تأكل العظام وبنائها فهي تنشط خلايا البناء ( Osteoblasts ) . أما الخمول والكسل فينشطان الخلايا الأكله ( osteoclasts ) .
فالرياضه البدنية لها مفعول السحر في ترسب الكالسيوم داخل العظام وزيادة كثافتها في الرجال والنساء وفي جميع الأعمار . إن تفعيل العضلات ضد المقاومة يضمن متانة عالية للعظام نتيجة الشد عليها ، وتستعيد كثافتها المفقودة وذلك بممارسة رياضة المشي أو الجري أو حمل الآثقال وكلما كانت الأحمال أثقل ومعدل الأداء أبطأ تكون النتائج أفضل . كذلك محاولة صعود السلالم وعدم استخدام المصاعد يساعد في متانة عظام الأرجل .
4- المرأة النحيفة أكثر تعرضا لحدوث الكسور لأن الأنسجة الدهنية في المرأة الممتلئة هي أحد مصادر الاستروجين الذي يحافظ على ترسب الكالسيوم في العظام .
5- الحرص على التعرض لأشعة الشمس الفوق بنفسجية في فترتي قبل الظهر وقبل الغروب ، حتى يستفيد الجسم من تكوين فيتامين (( د )) المهم لزيادة كثافة العظام .
6- تناول عقار الكالسيوم ولكن هناك صعوبة في امتصاصه ويستحسن الحصول عليه من مصادره الطبيعية في الطعام لتسهيل عملية الامتصاص .
7- تجنب العقاقير التي تقلل كثافة العظام كالكورتيزون والأدوية المضادة للصرع ومضادات الحموضة التي تحتوي على الألومونيوم ومدرات البول .
8- لقد أثبتت الأبحاث أن التدخين والاسراف في شرب الشاي والقهوة والكحوليات تقلل من ترسب الكالسيوم بالعظام .
9- تناول الأسماك بدلا من اللحوم وخصوصا الماكريل والسالمون (بعظامها )
10- ناول 1000 ملليجرؤام من الكالسيوم مع فيتامين (( ج )) وفيتامين (( د )) يساعد في ترسب الكالسيوم في العظام .
11- ناول الأطعمة الغنية بالأستروجين النباتي كالعرقسوس والحلبة والينسون والشمر وفول الصويا والفول السوداني والأطعمة الغنية بفتامين هـ (( E )) كالحبة الكاملة للقمح لأنها تنشط انتاج هرمونات الأستروجين والتستستيرون

 

جميع الحقوق محفوظة لـ "الصحة للجميع"
تصميم دابليو ديزاينرز لخدمات الانترنت