الصحة للجميع | Health for All

الصحة للجميع | الأمراض (أسبابها وعلاجها) | الطب البديل | العلاج بالأعشاب | الطب النبوي | الاسعافات الأولية
 
الرئيسية الرئيسية > الإسعافات الأولية > للإصابات الكيميائية للعين
الأسعافات الأولية | للإصابات الكيميائية للعين
 

 

الإصابات الكيميائية للعين:

تحدث هذه الاصابات في بعض المصانع والمنازل نتيجة تطاير ( طرطشة ) الأحماض أو السوائل القلوية الشديدة على الوجه والعين . ومن أشد أنواع الكيماويات التي تؤثر على العين (( الجير الحي )) وذلك نظرا لأن الجير الحي يتكون من أوكسيد الكالسيوم الذى يتحد مع السائل الدمعي ليكون هيدروكسيد الكالسيوم ، ويصحب التفاعل انطلاق حرارة تحدث حرقا مضاعفا بالأنسجة التي تلامسها .

وعند ملامسة المادة الكيميائية لانسجة العين ، فإنها تؤدي إلى تقرح فورى للأنسجة التي لا تلبث في غضون فترة وجيزة إذا لم يتم إسعاف الحالة بسرعة متناهية . وإذا أهمل علاج إصابات العين الكيميائية ، فإن ذلك يؤدي إلى عتامات مستديمة بالقرنية والتصاقات بالمالتحمة . وفي الحالات الشديدة ، ربما تؤدي المادة الكيميائية إلى تهتك أنسجة العين وحدوث شرخ بالمقلة وفقد الإبصار تماما .

* جدير بالذكر ان القلويات أشد فتكا بأنسجة العين من الحمضيات ، حيث أن القلويات تذيب بروتينات الأنسجة الموجودة بالقرنية وتتغلغل في العمق مما يؤدي إلى آثار وخيمة على القرنية ، فضلا عن حدوث سحابات عميقة تهدد الإبصار.

علاج الإصابات الكيميائية للعين:

يجب الإسراع بغسل العين من السائل الكيميائي باستخدام سائل مضاد ، فالأحماض على سبيل المثال تغسل بمحلول قلوى مثل (( بيكربونات الصوديوم )) بتركيز 3% ، وهي مادة متوافرة بكل المنازل وتستخدم في الطهي . أما القلويات فتعادل بأحماض مخففة مثل حمض (( البوريك المخفف 3% )) أو حمض ((الأسيتيك )) ( الخل ) .

أما في حالة الإصابة بمحلول صبغة اليود ، فتغسل العين بمحلول النشا أو اللبن . وفي حالة عدم وجود السائل المضاد المناسب ، تغسل العين بالماء الجاري فورا – فيما عدا الإصابات بالجير الحي التي يحظر فيها الغسيل بالماء – ودون أدنى تراخ أو تأخير ، ثم توضع أى قطرة مطهرة مثل قطرة (( الكورافينيكول )).

وفي حالة تلوث العين بمادة (( الكوبيا )) تغسل بمحلول كحولي مخفف ( بنسبة تركيز 10%)، مضافا إليه الجلسرين أو حمض (( التنيك )) وفي حالة عدم توافر أى من هذه المضادات فننصح بغسل العين ((بعصير الليمون )) .

علاج إصابة العين بالجير الحي :

ينبغي إزالة أى بقايا للجير الحي من العين فورا باستخدام ملقاط صغير ، ويراعي عدم غسل العين بالماء إطلاقا . بعد ذلك تغسل العين بسائل مضاد للجير الحي هو (( أمونيو تاتاريت )) المتعادل ( بتركيز 10% ، أو بحمض (( إثيلين ديامين تترا أسيتيك )) .

وفي جميع حالات للإصابات الكيميائية للعين الكيميائية يوضع مرهم ملين بين الجفون والمقلة لمنع حدوث الالتصاقات بينهما ، ويمرر (( مرود زجاجي صغير )) (قضيب زجاجي صغير ) في الماقي السفلية والعلوية للتأكد من فك أية التصاقات محتمل حدوثها .

جميع الحقوق محفوظة لـ "الصحة للجميع"
تصميم دابليو ديزاينرز لخدمات الانترنت